Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الخميس، 22 يونيو، 2017

فى إطار جهود وزارة الداخلية المتصلة بملاحقة العناصر الإرهابية الهاربة والمتورطة فى تنفيذ عمليات العنف التى شهدتها البلاد خلال الفترة الأخيرة وكان من بينها إستهداف أبناء الطائفة المسيحية ودور عبادتهم بمحافظات ( الإسكندرية ، الغربية ، المنيا ) .

فقد أكدت المعلومات تجمع بعض هؤلاء العناصر بإحدى مناطق الظهير الصحراوى الغربى لمحافظات الجيزة والوجهة القبلى وإتخاذها وكراً للإختباء وتلقى التدريبات البدنية والعسكرية على إستخدام السلاح وإعداد المتفجرات تمهيداً للإستمرار فى تنفيذ مخططاتهم الإرهابية الهادفة إلى ترويع المواطنين ونشر الفوضى وزعزعة الإستقرار بالبلاد .

أسفرت عمليات المتابعة والتعامل الأمنى مع تلك المعلومات وتمشيط المنطقة المشار إليها بصورة مستمرة بحثاً عن تلك العناصر عن رصد تمركز إحدى تلك المجوعات بمنطقة جبلية بالظهير الصحراوى الغربى بدائرة مركز منفلوط / محافظة أسيوط وإتخاذهم من إحدى الخيام مقراً للإقامة ، حيث تم إستهدافها فجر اليوم إلا أنه حال إستشعارهم بإقتراب القوات قاموا بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة مما دفع القوات للتعامل مع مصدرها وعثر بعمليات التمشيط عقب ذلك على عدد 7 جثث ( جارى تحديدها ) بالإضافة للآتى : –

– عدد 5 بنادق آلية ، كمية من الذخيرة الخاصة بها .

– دراجة بخارية تبين إحتوائها على عبوة متفجرة .

– عدد من الأوراق التنظيمية الخاصة بالتنظيم الإرهابى وبعض الملابس العسكرية.

تم إخطار نيابة أمن الدولة العليا لمباشرة التحقيقات وإتخاذ اللازم قانوناً.



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق