Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف ورئيس بعثة الحج الرسمية، إن السلطات المصرية بالتعاون مع الجانب السعودي، ستتصدي شرعا وقانونا، لكل من يحاول استغلال موسم الحج لتحقيق أهداف سياسيىة أو طائفية، وذلك لكونه مخالفًا للتأشيرة التي حصل عليها لأداء المناسك مما يستوجب مخاسبته قانونيا.


وأضاف «جمعة»، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء الإثنين، بمقر البعثة الرسمية وحضور ممثلي البعثات الثلاث، أنه كُلف بإلقاء كلمة وفود الدول أمام خادم الحرمين الشريفين بمنى، وهو ما يعد تشريفا وتقديرا لمكانة مصر وانعكاسا للعلاقات المتميزة بين الجانبين، مؤكدا أنه لن يسمح لأحد بتعكير صفو العلاقة مع الجانب السعودي عبر توظيف الحج لتحقيق أهداف سياسة.


وكشف وزير الأوقاف ورئيس بعثة الحج الرسمية، عن قيام أحد الحجاد المصريين بمخالفة تعاليم الحج وتوظيفة لأغراض سياسية، حيث تلقى شكوى بقيام أحد الحجاج المصريين بالدعاء في الحرم المكي، قائلا: «الحكام العرب ضيعوا الإسلام»، وأن السلطات السعودية قامت بتحويله لإحدى مستشفيات الأمراض النفسية لشكوى الحجاج منه لكونه مريضا نفسيا.


وأشار رئيس البعثة، إلى أنه كلف اللواء شاكر الكيال، المدير التنفيذي للبعثة، بإرسال خطاب للسلطات السعوديه لترحيلة إلى مصر، فلو كان حقا مريضا فبلده أولى بعلاجه، ولا كان غير ذلك فقد خالف التعليمات ونحن أولى بمحاسبته، ليكون بذلك عبرة لغيره ممن يريدون توظيف الحج لتحقيق أهداف سياسية أو حزبية أو مذهبية.






اخبار

0 التعليقات:

إرسال تعليق