Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الاثنين، 29 سبتمبر، 2014

تحت عنوان «مبادرة لرسم 1000 بسمة على الوجوه في محافظة الأقصر» شهدت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، الاثنين، توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة التضامن الاجتماعي ويوسف لطفي منصور، رئيس مجلس إدارة مجموعة منصور التي بادرت بتقديم مبلغ 10 مليون جنيه تمنح كشهادات استثمار بمشروع حفر قناة السويس لعدد 1000 أسرة ضمانية من الأسر الأشد احتياجا بمحافظة الأقصر.


وأكدت «والي» أن الوزارة تتبنى منهجية الشراكة مع القطاع الخاص لتحقيق التنمية المستدامة في المناطق الأشد احتياجا وتأتي هذه المبادرة كأحد النماذج المتميزة حيث تتضمن بنود المذكرة قيام يوسف لطفي منصور رئيس مجلس إدارة مجموعة منصور بتقديم شهادات استثمار بقيمة 10 آلاف جنيه مصري بعائد شهري لكل أسرة، موضحة أنه تم وضع العديد من آليات العمل الضامنة لعدالة التوزيع وشفافية الاستهداف وبناء على الاستعانة بالدراسات والتطبيقات الدقيقة لمعدلات الفقر والتنمية ووفقا لأحدث الإحصائيات.


هذا وقد تم اختيار محافظة الأقصر وفقاً للخطة القومية للدولة حيث تأتى في مقدمة محافظات الصعيد التي تتطلع إلى جهود تنموية كبيرة بالإضافة إلى كونها محافظة سياحية وبالتالي تنمية المجتمع المحلي بها هو أهم أدوات مداخل التنمية السياحية في الدولة.


ووفقا لبيانات ومدلولات خريطة الفقر بالدولة وقاعدة بيانات الوزارة تم تحديد مركز أرمنت ومركز إسنا من أكثر المناطق فقرا بمحافظة الأقصر، وعليه تم استهداف الفئات لتي ينطبق عليها شروط الاستحقاق لهذه الشهادات من أصحاب المعاشات الضمانية من الأرامل الأكثر احتياجاً على ان تعطى الأولوية لمن تعول أطفالا أقل من 16 سنة كذلك فئات المعاقين، وتم الاختيار بنظام القرعة لضمان الشفافية والعدالة في الاختيار.


وفى النهاية، وجهت وزيرة التضامن الاجتماعي الشكر لبنك مصر لما قدمه من جهد وتعاون ومساندة للمبادرة كذلك الشكر لمبادرات القطاع الخاص التي تدعم عمليات التنمية بالمجتمع مؤكدة أن تنمية المجتمع ودفعه للأمام هي مسئولية مشتركة وواجبة.






اخبار

0 التعليقات:

إرسال تعليق