Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الاثنين، 3 يوليو، 2017

أكد المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف ، اتفاق الجانبين المصري والمجري على أهمية الحفاظ على وحدة الدول وسلامة أراضيها، بما يساهم في تلبية طموح شعوب تلك الدول في التمتع بحياة آمنة ومستقرة.

جاء ذلك خلال المباحثات التي أجراها اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان.

وقد استهل الرئيس/ عبد الفتاح السيسي زيارته للمجر صباح اليوم، بوضع إكليل من الزهور بميدان “الأبطال” ببودابست، ثم توجه إلى مقر البرلمان المجري، حيث كان في استقباله لدى الوصول رئيس وزراء المجرى/ فيكتور أوربان ، وقد أقيمت له مراسم الاستقبال الرسمي وتم عزف السلامين الوطنيين واستعراض حرس الشرف بالساحة الرئيسية لمقر البرلمان.
وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية،في تصريح صحفي اليوم، إن الرئيس السيسي عقد جلسة مباحثات مع رئيس الوزراء المجري، والذي أعرب عن سعادته بزيارة الرئيس السيسي للمجر ومشاركته غدا في القمة الاستثنائية لتجمع دول “فيشجراد ومصر”، مؤكداً اهتمام بلاده وكافة دول التجمع بتطوير علاقاتهم مع مصر في ضوء محورية دورها في منطقة الشرق الأوسط.

كما أشاد رئيس الوزراء المجري بالعلاقات التاريخية التي طالما ربطت بين البلدين، وبالتطور الذي شهدته تلك العلاقات خلال العامين الماضيين، مؤكداً دعم المجر ووقوفها إلى جانب مصر في دفع عملية الإصلاح الاقتصادي والتنمية، والتي تعد بمثابة استراتيجية وطنية مستقلة تحظى بكل الأحترام والتقدير من الشعب المجرى ، وقد أشاد رئيس الوزراء المجرى بالإنجازات التي حققتها مصر على صعيد الاستقرار، فضلاً عن سياستها الخارجية المتوازنة والمستقلة.

وأضاف السفير علاء يوسف ، أن الرئيس السيسي وجه الشكر لرئيس الوزراء المجري على حفاوة الاستقبال، منوهاً إلى حرص مصر على تعزيز علاقاتها مع المجر في مختلف المجالات، خاصة في ظل العلاقات القوية الممتدة بين البلدين، وأشاد بمواقف المجر الإيجابية والمقدرة تجاه مصر، وما تحقق من تطور كبير في العلاقات بين البلدين خلال الفترة الماضية، والتي شهدت العديد من الزيارات المتبادلة، فضلاً عن حرص البلدين على دفع العلاقات الثنائية إلى آفاق أرحب.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس السيسي استعرض خلال المباحثات تطورات الأوضاع في مصر، مشيراً إلى الخطة التي تتبناها الحكومة المصرية للإصلاح الاقتصادي، والمشروعات القومية الجاري تنفيذها بما تتيحه من فرص للاستثمار، مؤكداً الاهتمام بتطوير التعاون بين البلدين في المجال الاقتصادي والاستفادة من الخبرة المجرية في مجالات البنية التحتية والسكك الحديدية، فضلاً عن زيادة حجم التبادل التجاري والاستثمارات المجرية في مصر.

وقد أكد رئيس الوزراء المجري حرص بلاده على تطوير التعاون مع مصر في كافة المجالات، مشيراً إلى تطلعه إلى تحقيق انطلاقة ملموسة في التعاون الثنائي بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، ومؤكداً أن استقرار مصر على مختلف الأصعدة سواء الأمنية أو الاقتصادية يُعد مصلحة مباشرة للمجر وكذلك لأوروبا، والتي يجب عليها أن تقدم الدعم اللازم لمصر بما يساهم في تحقيق التنمية والرخاء فيها، وهو ما سيعمل على تأكيده فى إطار الاتحاد الأوروبى.

وأوضح السفير علاء يوسف ، أن اللقاء تناول بحث أهم القضايا التي يشهدها الشرق الأوسط وخاصة الأزمات التي تعاني منها بعض الدول العربية، وتداعياتها على أمن منطقة المتوسط، حيث اتفق الجانبان على أهمية الحفاظ على وحدة الدول وسلامة أراضيها، بما يساهم في تلبية طموح شعوب تلك الدول في التمتع بحياة آمنة ومستقرة .

ونوه السفير علاء يوسف ،بان الجانبين اتفقا كذلك على ضرورة مكافحة الهجرة غير المشروعة من خلال منظور شامل، والعمل على القضاء على الأسباب الرئيسية التي تشجع علي تلك الظاهرة ، كما تم استعراض آخر التطورات الخاصة بمكافحة الإرهاب الذي بات يهدد مختلف دول العالم، حيث تم التأكيد على أهمية تكاتف المجتمع الدولي للتعامل مع التنظيمات الإرهابية.

ا ش ا



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق