Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الجمعة، 7 يوليو، 2017

استنكر رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الجمعة، باسمه شخصيا وباسم دولة فلسطين وشعبها، العملية الإرهابية التى استهدفت تمركزا امنيا اليوم الجمعة في محافظة شمال سيناء.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إن الرئيس محمود عباس يدين بأشد العبارات هذه الجرائم الإرهابية، ويؤكد وقوف شعبنا وقيادته إلى جانب مصر وقيادتها، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي، في حربهم ضد الإرهاب وضد كل من يحاول المس بالأمن القومي المصري.

وأضاف إن “الرئيس الفلسطيني في الوقت الذين يدين فيه هذه الهجمات الآثمة التي نفذها إرهابيون مأجورون ضد قوات الجيش والأمن المصري في سيناء، يؤكد أنه على ثقة بأن هذه الجرائم لن تنال من عزم مصر في حربها ضد الإرهاب ومحاربته بكل الوسائل المتاحة، وبأن الشقيقة الكبرى ستنتصر في النهاية”، داعيا لأرواح الشهداء بالرحمة والسكينة والمغفرة، ولأسرهم بأحر التعازي والمواساة، وللمصابين بالشفاء العاجل، وللرئيس السيسي، وللشعب المصري الشقيق كل الخير والتقدم والاستقرار والازدهار.

وأردف أبو ردينة إن الرئيس عباس يتمنى لمصر المزيد من الرفعة والازدهار، داعيا الله – عز وجل – بأن ينجح هذا البلد الشقيق في إفشال المؤامرات التي تستهدف وحدته واستقراره، مؤكدا أن الإرهاب يستهدف الأمة جمعاء، ما يتطلب الوقوف بحزم لإفشال هذه المخططات التدميرية.

المصدر : أ ش أ



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق