Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الاثنين، 10 يوليو، 2017

التقى وزير الخارجية سامح شكري، مساء اليوم الاثنين، مع وكيل وزارة الخارجية السعودية للشئون السياسية والاقتصادية السفير عادل بن سراج مرداد، وذلك على هامش مشاركتهما في الدورة الرابعة والأربعين لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي المنعقدة حاليا في العاصمة الإيفوارية أبيدجان.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية المستشار أحمد أبو زيد إن اللقاء تناول العلاقات الثنائية بين البلدين، بالإضافة إلى القضايا الإقليمية والملفات الدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها أبرز مخرجات الاجتماع الرباعي الذي استضافته القاهرة في 5 يوليو الجاري بشأن موقف الدول الداعية لمكافحة الإرهاب من قطر.

وأضاف المستشار أحمد أبو زيد أن وكيل وزارة الخارجية السعودي أعرب، في بداية اللقاء، عن تعازيه في ضحايا الهجمات الإرهابية الأخيرة في سيناء، مؤكدا على وقوف السعودية مع مصر وتضامنها الكامل معها في حربها ضد الإرهاب.. مشددا على خصوصية وتاريخية العلاقات بين البلدين.

من جانبه، ثمّن شكري – وفقا للمتحدث – العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الشقيقين، مؤكدا على مواصلة مصر حربها ضد الإرهاب وبذل أقصى جهودها لمكافحة ظاهرة الإرهاب والتطرف بكافة صورها.

وأكد شكري في هذا الصدد على ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي مسئوليته للتصدي لهذه الظاهرة التي باتت تشكل خطرا كبيرا يهدد السلم والأمن على المستويين الإقليمي والدولي.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية أن الجانبين أكدا أن هذا اللقاء يأتي في إطار استمرار التنسيق والمتابعة بين مصر والسعودية والبحرين والإمارات بشأن الإجراءات المتخذة ضد قطر، والتي جاءت نتيجة لمخالفتها لالتزاماتها بموجب القانون الدولي وتدخلاتها المستمرة في شئون الدول العربية ودعمها للتطرف والإرهاب.

أ ش أ



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق