Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الثلاثاء، 13 يونيو، 2017

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي استمرار مصر في مواجهة الإرهاب على جميع المستويات سواء العسكرية والأمنية أو السياسية والفكرية، مشيراً في هذا السياق إلى أن المواجهة الحقيقية للإرهاب تقتضي من المجتمع الدولي اتخاذ موقف حاسم تجاه تمويل الإرهاب ودعمه السياسي، مؤكداً أن تجفيف منابع الإرهاب لا يقل أهمية عن مواجهته عسكرياً وأمنيا.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس السيسي اليوم الثلاثاء في مقر إقامته بالعاصمة الألمانية برلين فولكر كاودر زعيم الأغلبية في البرلمان الألماني (البوندستاج).

كما أكد الرئيس أهمية تعزيز التعاون والتشاور بين مصر وألمانيا بما يساهم في التصدي للتحديات المشتركة الناتجة عن الأزمات القائمة بالمنطقة، ومنها أزمة تدفق اللاجئين والمهاجرين غير الشرعيين، وشدد على ضرورة تطبيق استراتيجية شاملة للتعامل مع أسباب هذه الظاهرة، بحيث تشمل التوصل إلى تسويات سياسية للنزاعات القائمة بالمنطقة، بالإضافة إلى تعزيز جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن تم خلال اللقاء بحث آخر تطورات الأوضاع في بعض دول المنطقة، وسبل تعزيز الجهود الدولية الرامية للتوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة، وكذلك بحث سبل التصدي للإرهاب والهجرة غير الشرعية .

وقال المتحدث إن الرئيس أشاد، خلال اللقاء، بالتطور المستمر الذي تشهده العلاقات الثنائية، مؤكداً حرص مصر على تعظيم الاستفادة من هذا الزخم في العلاقات لتعزيز الشراكة بين البلدين، وتكثيف التشاور والتعاون إزاء مختلف الموضوعات والقضايا ذات الاهتمام المشترك، كما استعرض الرئيس مجمل التطورات الاقتصادية في مصر، مشيراً إلى مواصلة تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل، والذي يهدف لمعالجة الاختلالات الهيكلية في الاقتصاد ووضعه على مسار التنمية المستدامة.

وأضاف المتحدث الرسمي أن زعيم الأغلبية البرلمانية الألماني أشاد بما تشهده العلاقات بين مصر وألمانيا من تنامٍ ملحوظ خلال السنوات الماضية، مؤكداً عزم بلاده على مواصلة تعزيز هذه العلاقات وخاصة على المستوى الاقتصادي لدعم طموحات مصر في التنمية الشاملة، كما أشاد بالخطوات التي تقوم بها مصر لترسيخ الاستقرار ودفع عملية التنمية، مؤكداً أهمية دور مصر في الشرق الأوسط باعتبارها ركيزة أساسية للأمن والاستقرار في المنطقة، فضلاً عما تبذله من جهود كبيرة في مجال مكافحة الإرهاب والتصدي للفكر المتطرف.

وذكر السفير علاء يوسف أن اللقاء شهد أيضا تباحثاً حول سُبل تطوير التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات، وخاصة في مجال التعليم الأساسي والتدريب الفني والمهني، وتم كذلك بحث سبل تعزيز الشراكة بين ألمانيا وأفريقيا من خلال المبادرة التي أطلقتها الرئاسة الألمانية لمجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا، حيث أكد الرئيس أهمية إيجاد آليات تمويلية جديدة ومستدامة تحقق للقارة الأفريقية نهضة تنموية ملموسة، وفي هذا الإطار أكد زعيم الأغلبية البرلمانية الألماني تطلع بلاده للتعاون الثلاثي مع مصر في أفريقيا، بما يحقق المصالح المشتركة لجميع الأطراف.

المصدر: بيان من الرئاسة



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق