Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الثلاثاء، 13 يونيو، 2017

استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي بمقر إقامته في برلين صباح اليوم الثلاثاء الآنبا دميان أسقف الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في ألمانيا.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس أكد، خلال اللقاء، أن مصر ستظل دائماً وطناً لجميع أبنائها دون تمييز، منوهاً إلى اعتزاز مصر بأبنائها المقيمين في الخارج باعتبارهم سفراء للوطن يعكسون ما تحمله الشخصية المصرية من قيم أصيلة.

كما أكد الرئيس السيسي قوة النسيج الوطني المصري، منوهاً إلى أن ضربات الإرهاب لن تنجح في ضرب الوحدة الوطنية في مصر، مشيرا إلى أن مصر تواجه الإرهاب بكل عزم وقوة، وأن المصريين واعون تماماً بأهمية توحدهم صفاً واحداً، في الخارج والداخل، في مواجهة هذه الأعمال الإجرامية التي لا تقبلها الأديان ولا الإنسانية.

كما أعرب الرئيس عن حرص الدولة المصرية على ترسيخ قيم المواطنة والتعايش المشترك، وذلك من خلال الممارسات الفعلية على أرض الواقع، مشددا على أهمية الدور المحوري للمؤسسات الدينية في نشر أفكار التسامح والانفتاح، وتعزيز القيم الدينية السمحة، ودحض الأفكار الفاسدة للتطرف والإرهاب والتشدد.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الأنبا دميان أعرب عن سعادته بلقاء الرئيس السيسي، مشيدا بدوره في استعادة الاستقرار والأمن في مصر خلال السنوات الماضية، كما أكد الأنبا دميان قيام الكنيسة القبطية في ألمانيا ببذل الجهد للتواصل مع المجتمع الألماني لنقل الصورة الحقيقية عن الأوضاع في مصر وتصحيح الأفكار الخاطئة في هذا الشأن.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ)



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق