Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الجمعة، 9 يونيو، 2017

زارت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي مصابي حادث أتوبيس المنيا بمستشفى معهد ناصر قبل مغادرة عشرة منهم المستشفى اليوم الجمعة ، وقامت بجولة برفقة الطاقم الطبي المشرف على الحالات حيث استمعت للمصابين واطمأنت على تطور حالاتهم حيث يتماثلون للشفاء .

وقالت وزارة التضامن في بيان صحفي ان الوزيرة استمعت إلى مطالب الجرحى ووعدتهم بأنها ستستمر في التواصل معهم وستعمل على تلبية طلباتهم كما ستواصل متابعة حالات 3 مصابين لحين تماثلهم تماما للعلاج وخروجهم من المستشفى.

وأضاف البيان أن والي ناقشت مع الأطباء خطة العلاج والدعم النفسي التي أعدتها الصحة النفسية للمصابين الذين فقدوا أفراد أسرهم خلال الحادث ، كما قدمت الشكر للفريق الطبي على حسن رعايتهم للمصابين.

وكانت وزيرة التضامن قد سبق وزارت المصابين بعد نقلهم مباشرة من المنيا إثر تعرضهم لحادث إرهابي في طريقهم إلى دير الأبنا صامويل.

جدير بالذكر إن جميع المصابين كانوا قد استلموا تعويضات بلغت قيمتها ٤٠ ألف جنيه لكل منهم.

وأوضحت غادة والي أن وزارة التضامن الاجتماعي نسقت مع وزارة العدل لتحديد محكمتين في كل من الفشن ومغاغا للإسراع باستخراج اعلام الوراثة لتتمكن الوزارة من صرف معاش استثنائي وتعويض ١٠٠ ألف جنيه لأسرة كل شهيد.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ)



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق