Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الأربعاء، 28 يونيو، 2017

أكد السفير طارق القوني مساعد وزير الخارجية للشئون العربية، أن ليبيا أصبحت ملاذا آمنا للإرهاب، مشيرا إلى الدعم الذي تحصل عليه الجماعات والتنظيمات الإرهابية في ليبيا من قطر تحديدا ودولة أخرى في المنطقة.. مستعرضا أوجه الدعم الذي قدمته قطر للإرهاب في ليبيا.

وأضاف السفير طارق القوني في بيان مصر أمام الاجتماع المشترك المفتوح الذي عقد ليل الثلاثاء بمقر الامم المتحدة في نيويورك حول “تحديات مكافحة الارهاب في ليبيا” بمشاركة جميع الدول أعضاء الامم المتحدة، وترأسه السفير عمرو أبو العطا مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك بوصفه رئيس لجنة مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن مع رئيسي لجنة عقوبات داعش والقاعدة ولجنة عقوبات ليبيا.

وأضاف أن مصر واجهت عمليات إرهابية مصدرها ليبيا بما في ذلك تلك التي تعرض لها عدد من الاقباط بصعيد مصر خلال شهر مايو 2017، مشددا على أن مصر تطالب بضرورة تطبيق عدد من التدابير بشأن الوضع في ليبيا.

وأشار مندوب مصر لدى الامم المتحدة رئيس الاجتماع السفير عمرو أبو العطا في مستهل الاجتماع الى أن الإرهاب يشكل أحد أهم التحديات المؤثرة على تحقيق الاستقرار في ليبيا وأن التأثير السلبي للإرهاب في ليبيا يمتد إلى دول الجوار والمنطقة بأسرها.

فى المقابل ، ادعى ممثل قطر أن تهديد الإرهاب يشغل بلاده التي تحرص على المشاركة في جهود القضاء عليه.. كما ادعى أن تقارير فرق الخبراء المختلفة لا تشير إلى تورط قطر في أي خرق لقرارات مجلس الأمن أو أي أنشطة تهدد استقرار ليبيا.

وأوضح ممثل قطر أن ما ذكره يعتبر كافيا للرد على “الادعاءات” الواردة في مداخلة مصر والتي ذكر أنها تأتي في “سياق الحملة الإعلامية التي تهاجم قطر والتي تستند إلى ميليشيات تعمل خارج الشرعية .. كما اشار إلى أن ذلك يأتي في “سياق الحملة المغرضة ضد قطر والتي تتجلى في الحصار غير القانوني المفروض عليها”، وأضاف أن بلاده “تأسف أن يستغل وفد مصر الاجتماع للإساءة إلى قطر”.

وعلى إثر مداخلة وفد قطر، قام الوفد المصري بتعميم قائمة على المشاركين في الاجتماع تعكس الانتهاكات القطرية المختلفة في ليبيا وفقا لما ورد رسميا في تقارير فرق خبراء الأمم المتحدة.. مؤكدا أن مصر لم تزج باسم قطر في هذا النقاش بل أن قطر من خلال أنشطتها وكونها الممول الرئيسي للإرهاب في ليبيا هي التي ورطت نفسها في ذلك.. وأكد أن الدور الذي تقوم به مصر يعمل على تحقيق الاستقرار في ليبيا وهو معروف للجميع.. مشيرا الى أن التحرك من جانب وفد مصر هو الذى افحم وفد قطر والذى لم يقم بالرد على وفد مصر.

المصدر : أ ش أ



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق