Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الاثنين، 8 مايو، 2017

في تقليد أصيل للعسكرية المصرية إحتفلت القوات المسلحة بتسليم وتسلم قيادة الجيش الثانى الميدانى من اللواء أح / ناصر محمد عاصى الذى عين رئيساً لهيئة تدريب القوات المسلحة إلى اللواء أح / خالد مجاور محمد الذى كان يشغل منصب رئيس أركان الجيش الثانى الميدانى .

حضر مراسم الإحتفال المشير / حسين طنطاوى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى الأسبق، والفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من المحافظين وقدامى قادة الجيش الثانى الميدانى .
وألقى اللواء أح / ناصر عاصى كلمة أشاد فيها بالجهد الذى يبذله رجال الجيش الثانى الميدانى، وما يقدموه من بطولات وتضحيات للمعاونة فى تأمين الجبهة الداخلية والقضاء على الإرهاب بالتعاون مع الشرطة المدنية، وتنفيذ كافة المهام والأنشطة التدريبية المكلفين بها وصولاً لأعلى معدلات الكفاءة والإستعداد القتالى للزود عن تراب الوطن وسلامة شعبه العظيم .
شملت المراسم تفقد عناصر رمزية من وحدات وتشكيلات الجيش الثانى الميدانى التى إصطفت داخل ساحة العرض، وقام اللواء أح / ناصر عاصى بتسليم علم القيادة إلى اللواء أح / خالد مجاور الذى أدى قسم الولاء .
وقام الفريق أول / صدقى صبحى بتسليم اللواء أح / ناصر عاصى ميدالية القوات المسلحة تقديراً لأدائه مهامه بكل تفانى وإخلاص خلال فترة توليه قيادة الجيش الثانى الميدانى .
ونقل القائد العام تحية وتقدير السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وإعتزازه برجال القوات المسلحة والدور الذى يقومون به من أجل الحفاظ على مقدرات الوطن ومكتسباته .
وأكد الفريق أول / صدقى صبحى أن الجيش الثانى الميدانى يعد أعرق التشكيلات التعبوية للقوات المسلحة التى يرتكز عليها أمن وإستقرار الوطن وسلامة أراضيه، قام على الخدمة به رجال أدركوا واجباتهم ومسئولياتهم بكل الشرف والتضحية والفداء، مقدماً التحية والتقدير للمشير / حسين طنطاوى الذى سيظل التاريخ يذكر دوره الوطنى في تحمل أمانة الوطن وإستطاع بحكمته وبرؤيته وبصبره أن يصل بها إلى بر الأمان .
وأكد القائد العام أن تجديد مسئولية القيادة ونقلها من جيل إلى جيل أحد التقاليد الأصيلة التى تحرص عليها القوات المسلحة لتكريمِ قائد أدى مهامه بكل شرف وإخلاص، فى فترة من أصعب الفترات التى تمر بها مصرنا الغالية وحقق هو ورجاله نجاحات عظيمة فى حربهم ضد الإرهاب، والترحيب بقائد جديد شرف بتحمل هذه المسئولية الوطنية ليستكمل مسيرة القادة السابقين فى الحفاظ على أعلى معدلات القدرة والكفاءة القتالية لتشكيلات ووحدات الجيش الثانى الميدانى، مهناً القائدين السابق والحالى متمنياً لهم التوفيق فى مهامهم الجديدة .
ووجه التحية لمقاتلى الجيش الثانى الميدانى الذين يؤدون واجبهم بإيمان كامل وعطاء منقطع النظير وقدموا الكثير من التضحية بالعرق والدم وهم يواجهون عدواً غادراً لا يعرف حقيقة الدين ولا يدرك قيمة الوطن وإستطاعوا بشجاعة الأبطال أن يرفعوا هامات الوطن ويحفظوا له هيبته وقدسيته، مؤكداً أن الدماء الذكية لشهداء القوات المسلحة ستظل محفورة فى وجدان وضمير الأمة، ونبراسا تسير الأجيال اللاحقة على خطاه، وأن شعب مصر العظيم يثمن جهودهم وتضحياتهم للقضاء التام على كل ما يهدد أمنه وإستقراره، وعودة سيناء الحبيبة واحة للأمن والأمان بتعاونهم مع أهالى وعواقل سيناء الشرفاء الذين كانوا ولا يزالون خط الدفاع الأول جنباً إلى جنب مع رجال القوات المسلحة للحفاظ على هذة البقعة الغالية من أرض الوطن .



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق