Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الأربعاء، 31 مايو، 2017

أعلن الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، خلال مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء، الانتهاء من إعداد البيان النهائي لإزالة التعديات واسترداد أراضي أملاك الدولة بنطاق المحافظة، مشيرًا إلى تمكن الأجهزة التنفيذية بالتنسيق مع القوات المسلحة والشرطة من إزالة كل التعديات واسترداد الأراضي المملوكة للدولة بنسبة 100%.

وقال الشعراوي، إن إجمالي ما تم استرداده من أراضي الدولة في كل جهات المحافظة بلغ مليونين و171.183 مترًا مربع بإجمالي مساحة 516.95 فدان.

وأوضح أن إجمالي حالات التعدي بلغت 16730 حالة تعدٍّ بمساحة إجمالية 1095.11 فدان، والحالات المأهولة بالسكان بلغت 10692 حالة بمساحة 571.9 فدان، والحالات غير المأهولة بلغت 5930 حالة بمساحة 516.95 فدان.

وأضاف المحافظ أن القيمة المالية الإجمالية التقديرية لهذه المساحات تبلغ 5 مليارات و565 مليونًا و750 ألف جنيه، مؤكدًا أنه جري تقديم إقرارات مكتوبة وموقعة من جميع جهات الولاية على أراضي الدولة بنطاق المحافظة، تشمل الوحدات المحلية، والسكة الحديد، والري، والآثار والثروة السمكية، والإصلاح الزراعي، وهيئة الأوقاف، تفيد بانتهاء استرداد أراضي الدولة المتعدي عليها ولاياتهم.

وأشار الشعراوي، أن إجمالي الطلبات التي تقدم بها المواطنون الراغبون بتقنين وصلت لـ 2802 طلبًا، تتم دراستها من خلال الأجهزة التنفيذية المختصة بالمحافظة بالتعاون مع جهات الولاية التابعة لها الأراضي وبشفافية تامة، حرصًا على حقوق الدولة وحقوق المواطنين.

وتابع المحافظ، قائلا “جري تشكيل لجنة لتقنين الأوضاع لواضعي اليد على أملاك الدولة قبل 15 مايو الجاري بطلبات إلى جهات الولاية على الأرض ووفقا للقانون، وصدر قرار بتشكيل لجنة لتثمين الأراضي سواء كانت الأرض ملكًا للأوقاف أو الإصلاح الزراعي أو الري على أن يتم تقديم طلبات تقنين الأوضاع بصفه شخصية حتى لا يتقدم مواطن بتقنين وضع له غير موجود على الأرض، وبالتالي يتم حفظ حق المواطن الحائز، والنظر في طلب تقنينه وإبرام العقد بين الجهة صاحبة الولاية والمتقدم بطلب التقنين”.

المصدر : وكالات



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق