Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الأربعاء، 1 فبراير، 2017

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بدء أولى مراحل عمل وتنفيذ التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت وهي مرحلة حصر المباني والتي تضم ألفين و500 مفتش و25 ألف معاون بجميع محافظات الجمهورية والتي تبدأ اعتبارا من اليوم إلى 30 مارس القادم.

وأوضح الدكتور حسين عبد العزيز المشرف العام على تعداد السكان والإسكان 2017 – خلال مؤتمر إعلان بدء حصر المباني والوحدات “سكنية /غير سكنية” في الفترة من 1 إلى 10 فبراير – أن تعد مرحلة حصر المباني هى خطوة الأساسية لنجاح التعداد نظرا لأهميتها القصوى والتي ستخرج منها باطار عدد الأسر وإطار عدد المنشات مما يترتب عليه باقي مرحل عمل التعداد الذي يسهم بشكل أساسي في رسم الخطط والسياسات المستقبلية للدولة.

وأكد أن مندوبى الجهاز لديهم اهداف عدة مرجو تحقيقها وهى تحقيق العدد المستهدف من عد الوحدات المطلوب حصرها يوميا والقدرة على إقناع رؤساء الأسر بالموافقة على تسجيل بياناتهم ذاتيا والحصول على أرقام تليفوناتهم المحمولة بدقة للتواصل معهم بدقة للتواصل معهم فى توقيتات التسجيل بجانب حصر الاجانب الموجودين فى مصر.

وأشار إلى أن ميزة التعداد يعتمد على استخدام التكنولوجيا لجمع البيانات وإخراج النتائج النهائية للتعداد، مشيرا إلى أن أدوات جمع البيانات للتعداد عن طريق المقابلة الشخصية أو جمع البيانات من الأسر.

وأكد عبد العزيز على أن نجاح التعداد يعتمد بشكل كبير على تعاون المواطنين مع فرق جمع البيانات حتى نضمن فى النهاية ان نتائج التعداد تعبر بشكل دقيق وحقيقى عن الوضع في المجتمع ما يترتب عليه أن تكون جميع خطط التنمية ستكون مستجيبة لاحتياجات المجتمع.

وبين أن جمع بيانات التعداد سيكون بشكل مختلف باستخدام التابلت وبالتالى يتطلب الأمر مراجعة الاجابات التى يتم الحصول عليها واى اجابة غير حقيقة لن يقبلها التابلت ، ما يوفر الوقت فى الاساسيات للتعداد والتى كانت تتم بالاسلوب القديم فى التعداد الورقى من مراجعة وتم التخلص منها لانها اصبحت تنتهى فى مرحلة جمع البيانات، مشيرا إلى أن نتائج تعداد 2006 ظهرت عقب 18 شهرا من جمع البيانات أما تعداد 2017 ستعلن عقب مرور 8 اسابيع للتعداد.

ولفت إلى أن بعض المواطنين تتخوف من إعطاء البيانات الحقيقة وهذا الأمر غير صحيح نظرا لأن البيانات الفردية محمية بحكم القانون وقانون الإحصاء وأن القانون يجرم أي تسريب للبيانات الفردية ولكن يتم التعامل مع البيانات بشكل مجمع.

وناشد المواطنين بالتعاون مع مندوبي التعداد والإدلاء بالبيانات الصحيحة والتأكد على أن بياناتهم الفردية سرية بحكم القانون لا يحق لأي جهة الاطلاع عليها أو استخدامها في أي أغراض أخرى.

واشار إلى تخصيص خط مجاني 08007771777 لتلقى أي استفسارات عليه المواطنين .

ويناشد الجهاز المواطنين بالتعاون مع مندوبي التعداد والإدلاء بالبيانات الصحيحة والتأكد على أن بياناتهم الفردية سرية بحكم القانون لا يحق لأي جهة الإطلاع عليها أو استخدامها في أي أغراض أخرى.



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق