Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

السبت، 11 فبراير، 2017

نشرت صفحة المتحدث باسم القوات المسلحة اليوم الجمعة فيديو تضمن عرضا قدمه أ ح / محمد الشحات مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع أبرز التحديات الداخلية والخارجية التى تواجه الأمن القومى والجهود المبذولة بين القوات المسلحة وجميع الأجهزة المعنية بالدولة لتأمين الجبهة الداخلية والحدود المصرية على كافة الإتجاهات الإستراتيجية.

واستعرض اللواء الشحات خلال وقائع الندوة التثقيفية “مجابهة  الإرهاب – إرادة أمة ” الجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب، وقال :لا شك إن ظاهرة الإرهاب والتطرف الديني باتت أحد التحديات الرئيسية التي تواجه مختلف المجتمعات دون تفرقة بين مجتمع نامي ومتقدم مشيرا إلي أن الإرهاب تعددت صوره وأشكاله حيث أنه لا يرتبط بوطن أو دين أو بشر.

وأضاف ” أنه في ضوء المخاطر والتهديدات التى تتعرض لها الدولة المصرية من موجات الإرهاب المنظم والمخطط المدعوم من الخارج والداخل ….تتبني القوات المسلحة ضمن أجهزة الدولة استراتيجية شاملة لمحاربة الإرهاب واقتلاع جذوره بنيت علي ثلاث محاور رئيسية هي :الرصد والتتبع لشبكات الإرهاب وتفكيك قواعد الدعم وتجفيف منابع التمويل إلي جنب إحكام السيطرة الكاملة علي المنافذ الخارجية للدولة وتأمين الحدود علي كافة الاتجاهات الإستراتيجية بالتعاون مع وزارات والأجهزة المعنية ،ويتضمن المحور الثاني تنفيذ حملات ومداهمات بالتعاون مع الشرطة وأهالي سيناء الشرفاء تحت مسمى “عمليات حق الشهيد ” .

وأعلن اللواء الشحات عن نجاح قوات الجيش في تصفية نحو 500 من العناصر الإرهابية التابعة لتنظيم ” أنصار بيت المقدس” شمالي سيناء وعدد 130 سيارة وعدد 250 من الأهداف والمخابىء ومناطق تجمع تلك العناصر ، بخلاف مخازن واحتياجات إدارية ، وذلك عبر مراحل عملية ” حق الشهيد ” شمالي سيناء .

كما كشف الشحات عن 1025 طنا من المواد المتفجرة وثنائية الاستخدام والتي تستخدم في صناعة العبوات الناسفة ، بهدف إمداد العناصرالإرهابية شمالي سيناء بها.

وقال انه تم أيضا خلال الجهود المبذولة لمواجهة التحديات الداخلية والخارجية التي تواجه الأمن القومى، والجهود المبذولة بين القوات المسلحة وكافة الأجهزة المعنية بالدولة لتأمين الجبهة الداخلية والحدود المصرية على كافة الاتجاهات الاستراتيجية فى ظل التهديدات والمتغيرات التى تشهدها المنطقة ، ضبط إحدى الشبكات التى تعمل على تصنيع الدوائر الكهربائية ، وكذلك بعض التشكيلات التى تقوم بتوفير الدعم المادى واللوجيستى التى تتعامل مع شركات صرافه وسياحة ، مشيرا الى انه تم ضبط 115 مليون جنيه .

وقال إن نتائج استجواب العناصر المتورطة أكدت تورط بعض الدول فى هذا الدعم عبر دفعها لعناصر إخوانية مقيمة بالبلاد.

وأوضح الشحات أن الجهود تتركز على 3 محاور رئيسية اولها يقوم على الرصد والتتبع لشبكات الإرهاب وتفكيك قواعد الدعم وتجفيف منابع التمويل وتأمين الحدود على كافة الاتجاهات الاستراتيجية بالتعاون مع الوزارات والأجهزة المعنية بالدولة ، وثانيها تنفيذ حملات ومداهمات بالتنسيق مع الشرطة وأهالى سيناء الشرفاء تحت مسمى ” حق الشهيد لاقتلاع جذور الإرهاب ” ، وثالثا بدء مشروعات التنمية الشاملة بسيناء والارتقاء بالأوضاع المعيشية للقضاء على البيئة والمناخ الذي يغذي الإرهاب .

واكد الشحات تحقيق نجاحات كبيرة فى مجال مكافحة الإرهاب نتيجة الجهود ، ووقوع خسائر مؤثرة بالعناصر الإرهابية نتج عنها تقليص نشاطهم والحد منها بشكل كبير .

وأردف ” لا يستطيع أحد أن يوقف الإرهاب فى مصر ، إلا إذا كان هناك ارتباط وثيق بين جماعة الاخوان وانصار بيت المقدس ، وسعيهم لإقامة إمارة إسلامية متطرفة بمدينة الشيخ زويد بتاريخ أول يوليو 2015 ، والذى تم افشاله بكل قوة مدعومة من المجهود الجوى الذى استهدف كافة العناصر الإرهابية الثابتة والمتحركة ما أفقد تنظيم توازنه ، وخسارة 50 % من عناصر القتالية شديدة الخطورة .

واشار الشحات الى انه بالنسبة لحادث استهداف كمين الشرطة ” النقب ” بالوادى الجديد مؤخرا ، تم تكثيف أعمال التحري والمعلومات ، حتى تم النجاح فى رصد العناصر الارهابية بمدينة اسيوط ومقتل 7 افراد وتفجير مخزن متفجرات وسيارتين أحدهما مفخخة .

 



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق