Slide # 1

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 2

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 3

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 4

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

Slide # 5

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع اقرء المزيد

الجمعة، 14 يوليو، 2017

أدان مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، العملية الإرهابية الخسيسة التي استهدفت أحد الأكمنة الأمنية بمركز البدرشين في الجيزة؛ ما أسفر عن استشهاد خمسة من أفراد الشرطة.

وأكد مفتي الجمهورية ـ في بيان له ـ ” أن جماعات التطرف، والإرهاب تسعى بكل جهدها لإثبات وجودها بعد الضربات الأمنية الناجحة على معاقلها من قبل قوات الجيش، والشرطة في مختلف أرجاء البلاد، ما جعلهم في حالة تخبط وهياج حتى يثبتوا لأتباعهم أنهم ما زالوا موجودين، ولكنهم إلى زوال لأن الله سبحانه وتعالى قال في كتابه الحكيم” فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ” صدق الله العظيم.

وأضاف المفتي” إن المصريين جميعًا ماضون قدمًا دون توان في طريق محاربة التطرف والإرهاب، واجتثاث هؤلاء المجرمون الذين لا يقربون في أحد إلاً ولا ذمة، ويسعون في الأرض فسادًا”.

وتوجه بخالص العزاء لأسر الشهداء، داعيًا الله أن ينزلهم منازل الأبرار ويلهم أهلهم الصبر والسلوان، وأن يحفظ البلاد والعباد من شرور المجرمين.

يشار إلى أن مصدر أمني في وزارة الداخلية قال” إن مسلحين مجهولين أطلقوا النيران على أحد الأكمنة الأمنية بمركز البدرشين في الجيزة”.

وأوضح المصدر الأمني – في تصريح خاص مع مندوب وكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الجمعة – أن إطلاق النيران أسفر عن استشهاد أميني شرطة، و3 مجندين.

وأضاف المصدر الأمني إنه تم على الفور انتقال اللواء هشام العراقي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، وقيادات المديرية إلى موقع الحادث، مشيرا إلى أنه تم نشر العديد من الأكمنة المتحركة لتعقب الجناة وضبطهم.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ)



اخبار الان

0 التعليقات:

إرسال تعليق